مدرسة نصرة للتعليم الأساسي

الموقع الرسمي لمدرسة نصرة للتعليم الأساسي

    وثيقة حقوق الطفل

    شاطر

    تصويت

    هل أنت كمعلم أو ولي أمر تطبق وثيقة حقوق الطفل؟

    [ 0 ]
    0% [0%] 
    [ 0 ]
    0% [0%] 
    [ 0 ]
    0% [0%] 

    مجموع عدد الأصوات: 0

    أ.وائل جبر
    Admin

    عدد المساهمات: 21
    تاريخ التسجيل: 02/12/2010

    وثيقة حقوق الطفل

    مُساهمة  أ.وائل جبر في الأحد ديسمبر 05, 2010 10:33 pm

    وثيقة حقوق الطفل

    الصيغة المبسَّطة لاتفاقية حقوق الطفل

    تهدف الاتفاقية إلى وضع معايير للدفاع عن الأطفال ضد الإهمال والإساءة اللذين يواجهونهما، بصورة يومية وبدرجات متباينة، في جميع البلدان. وتحرص الاتفاقية على إفساح المجال للفروق الثقافية والسياسية وللاختلافات المادية بين الدول. أما أكثر الاعتبارات أهمية فهو مصلحة الطفل الفضلى. ويمكن تقسيم الحقوق التي نصت عليها الاتفاقية إلى ثلاث مجموعات رئيسية:

    التمتع:
    الحق في التملك، وفي تلقي أشياء أو خدمات بعينها أو الحصول عليها (الاسم والجنسية، الرعاية الصحية، التعليم، الراحة واللعب، رعاية المعوقين والأيتام..).

    الحماية:
    الحق في الحماية من الأفعال والممارسات المؤذية (الفصل عن الوالدين، الانخراط في الأعمال الحربية، الاستغلال التجاري أو الجنسي، الإساءة البدنية أو النفسية..).

    المشاركة:
    حق الطفل في أن يُسمع رأيه لدى اتخاذ قرارات تؤثر على حياته. ومع تطور قدراته، ينبغي للطفل أن يحصل، باطِّراد، على فرص للمشاركة في نشاطات مجتمعه تهيئةً له للاندماج في حياة الكبار (حرية القول وإبداء الرأي، النشاط الثقافي والديني واللغوي..).

    الديباجة:
    تحدد الديباجة الإطار الذي سيتم على أساسه تفسير المواد الأربع والخمسين للاتفاقية. وتأتي الديباجة على ذكر النصوص الرئيسية السابقة للاتفاقية والصادرة عن الأمم المتحدة، والتي تؤثر بصورة مباشرة على الأطفال: أهمية الأسرة في التطور المتسق للطفل؛ وأهمية الضمانة والرعاية الخاصتين، بما في ذلك الحماية القانونية المناسبة قبل الولادة وبعدها؛ وأهمية التقاليد والقيم الثقافية لكل شعب في نمو الطفل.

    المادة 1: تعريف الطفل
    كل إنسان لم يتجاوز الثامنة عشرة، ما لم يبلغ سن الرشد قبل ذلك بموجب القانون المنطبق عليه.

    المادة 2: عدم التمييز
    يجب أن تُمنح جميع الحقوق إلى كل طفل بلا استثناء. وعلى الدولة أن توفر لكل طفل، بلا استثناء، الحماية من جميع أشكال التمييز.

    المادة 3: مصالح الطفل الفضلى
    في جميع الإجراءات التي تتعلق بالأطفال، يولى الاعتبار الأول لمصالح الطفل الفضلى.

    المادة 4: تطبيق الحقوق
    تلتزم الدول الأطراف بضمان تطبيق الحقوق الواردة في الاتفاقية.

    المادة 5:
    الوالدان، الأسرة، حقوق المجتمع والمسؤوليات
    تحترم الدول الأطراف دور الوالدين والأسرة في تربية الطفل.

    المادة 6: الحياة والبقاء والنمو
    للطفل حق أصيل في الحياة، وتكفل الدولة بقاء الطفل ونموه.

    المادة 7: الاسم والجنسية
    للطفل الحق في أن يكون له اسم منذ ولادته، وله الحق في اكتساب جنسية وفي معرفة والديه وتلقِّي رعايتهما.

    المادة 8: المحافظة على الهوية
    تتعهد الدولة بتقديم المساعدة للطفل من أجل إعادة إثبات هويته إذا حُرم منها بطريقة غير شرعية.

    المادة 9: عدم فصل الطفل عن والديه
    تحترم الدول الأطراف حق الطفل المنفصل عن والديه في الاحتفاظ بعلاقة منتظمة معهما. وفي الحالات التي ينجم فيها هذا الفصل عن الاعتقال أو السجن أو الوفاة، يتعين على الدولة الطرف تقديم المعلومات للطفل أو الوالدين حول مكان وجود عضو الأسرة المفقود.

    المادة 10: جمع شمل الأسرة
    تنظر الدول الأطراف في الطلبات التي يقدمها الطفل أو والده لدخول دولة طرف أو مغادرتها بقصد جمع شمل الأسرة بطريقة إنسانية. وللطفل الذي يقيم والداه في دولتين مختلفتين الحق في الاحتفاظ بعلاقات منتظمة بكليهما.

    المادة 11: لا مشروعية نقل الأطفال وعدم عودتهم
    تتخذ الدول الأطراف تدابير لمكافحة خطف الأطفال من قبل أحد الشريكين، أو من قبل طرف ثالث.

    المادة 12: التعبير عن الرأي
    تكفل الدول الأطراف للطفل حق التعبير عن آرائه، وتُولي آراءه الاعتبار الواجب.

    المادة 13: حرية التعبير والمعلومات
    للطفل الحق في طلب مختلف أنواع المعلومات وتلقِّيها وإذاعتها بأشكال مختلفة، بما في ذلك الفن والطباعة والكتابة.

    المادة 14: حرية التفكير والضمير والدين
    تحترم الدول الأطراف حقوق وواجبات الوالدين في توجيه الطفل في ممارسة حقه بطريقة تنسجم مع قدرات الطفل المتطورة.

    المادة 15: حرية الاشتراك في الجمعيات
    تعترف الدول الأطراف بحقوق الطفل في حرية تكوين الجمعيات والانضمام إليها وفي حرية الاجتماع السلمي.

    المادة 16: الخصوصية والشرف والسمعة
    لا يجوز التدخل في حياة الطفل الخاصة أو أسرته أو مراسلاته.

    المادة 17: الحصول على المعلومات والاتصال بوسائل الإعلام
    تضمن الدول الأطراف إمكانية حصول الطفل على المعلومات من شتى المصادر. وينبغي إيلاء عناية خاصة لحاجات الأقليات التي ينتمي إليها الطفل، وتشجيع وضع مبادئ توجيهية بشأن حماية الأطفال من المعلومات والمواد الضارة بمصلحتهم.

    المادة 18: مسؤولية الوالدين
    يتحمل كلا الوالدين مسؤوليات مشتركة عن تربية الطفل، وعلى الدول الأطراف أن تقدم المساعدة للوالدين في الاضطلاع بمسؤولية تربية الأطفال.

    المادة 19: الإساءة والإهمال (سواء في إطار الأسرة أو برعاية جهة أخرى)
    يجب على الدول الأطراف حماية الأطفال من جميع أشكال الإساءات. وعليها أن توفر البرامج الاجتماعية والخدمات المساندة لتحقيق ذلك.

    المادة 20: الرعاية البديلة في غياب الوالدين
    تضمن الدول الأطراف رعاية بديلة للطفل وفقاً لقوانينها الوطنية، وعليها أن تولي الاعتبار الواجب لإتاحة الاستمرارية في خلفية الطفل الدينية والثقافية واللغوية والإثنية لدى توفير الرعاية البديلة.

    المادة 21: التبني
    تضمن الدول الأعضاء أن تكون الهيئات المختصة وحدها هي المخوَّلة بالتبني ولا يُسمح بتبني طفل في بلد آخر، إلا إذا تعذرت العناية به بأي طريقة ملائمة في وطنه.

    المادة 22: الأطفال اللاجئون
    يجب أن توفر الدول الأعضاء حماية خاصة للأطفال اللاجئين. ولتحقيق هذا الغرض، عليها أن تتعاون مع الوكالات الدولية، وأن تعمل على جمع شمل الأطفال المفصولين عن أسرهم.

    المادة 23: الأطفال المعوقون
    تعترف الدول الأطراف بحق الطفل المعوَّق في الحصول على رعاية خاصة وعلى التعليم، وفي التمتع بحياة كاملة كريمة.

    المادة 24: الرعاية الصحية
    تعترف الدول الأطراف بحق الطفل في الحصول على خدمات الرعاية الصحية الوقائية والعلاجية، فضلا عن إلغاء الممارسات التقليدية التي تضر بصحة الطفل، على نحو تدريجي.

    المادة 25: المراجعة الدورية
    تعترف الدول الأطراف بحق الطفل الذي تُودعه السلطات المختصة لأغراض الرعاية أو الحماية أو المعالجة، في إجراء مراجعة دورية لأوضاعه.

    المادة 26: الضمان الاجتماعي
    لكل طفل الحق في الانتفاع من الضمان الاجتماعي.

    المادة 27: مستوى المعيشة
    يتحمل الوالدان المسؤولية الأساسية عن تأمين ظروف المعيشة الكافية لنمو الطفل، حتى عندما يكون أحد الوالدين مقيماً في دولة أخرى غير الدولة التي يعيش فيها الطفل.

    المادة 28: التعليم
    تعترف الدول الأطراف بحق الطفل في التعليم الابتدائي المجاني وفي توفير التعليم المهني، وبضرورة اتخاذ تدابير للتقليل من معدلات التسرب من المدارس.

    المادة 29: أهداف التعليم
    يجب أن يكون التعليم موجهاً نحو تنمية شخصية الطفل ومواهبه وإعداده لحياة تستشعر المسؤولية واحترام حقوق الإنسان والقيم الثقافية والوطنية لبلد الطفل والبلدان الأخرى.

    المادة 30: أطفال الأقليات والسكان الأصليين
    يحق للطفل الذي ينتمي إلى أقليات أو إلى السكان الأصليين التمتع بثقافته واستخدام لغته.

    المادة 31: اللعب والترفيه
    للطفل الحق في اللعب ومزاولة الأنشطة الترفيهية والمشاركة في الحياة الثقافية والفنية.

    المادة 32: الاستغلال الاقتصادي
    للطفل الحق في الحماية من جميع أشكال العمل التي تلحق به الضرر ومن الاستغلال الاقتصادي.

    المادة 33: المواد المخدرة
    تتخذ الدول الأطراف التدابير المناسبة لوقاية الأطفال من الاستخدام غير المشروع للمواد المخدرة والمواد المؤثرة على العقل، ولمنع استخدام الأطفال في إنتاج مثل هذه المواد وتوزيعها.

    المادة 34: الاستغلال الجنسي
    تتعهد الدول الأطراف بحماية الأطفال من الاستغلال الجنسي، بما في ذلك الدعارة، واستخدامهم في المواد الخلاعية.

    المادة 35: الاختطاف والبيع والاتجار
    تلتزم الدول الأطراف بمنع اختطاف الأطفال أو بيعهم أو الاتجار بهم.

    المادة 36: أشكال الاستغلال الأخرى
    ينبغي حماية الأطفال من جميع أشكال الاستغلال الضارة برفاه الطفل

    المادة 37: التعذيب وعقوبة الإعدام والحرمان من الحرية
    لا يُعرَّض أي طفل للتعذيب أو الإعدام أو السجن مدى الحياة.

    المادة 38: النـزاعات المسلحة
    تضمن الدول الأطراف ألا يشترك الأشخاص الذين لم يبلغوا سن الخامسة عشرة اشتراكاً مباشراً في الحرب، كما تمتنع عن تجنيد أي شخص لم يبلغ الخامسة عشرة.

    المادة 39: التعافي وإعادة الاندماج
    تلتزم الدول الأطراف بإعادة التأهيل التربوي والاندماج الاجتماعي للطفل الذي يقع ضحية للاستغلال أو التعذيب أو النـزاعات المسلحة.

    المادة 40: قضاء الأحداث
    يحق لكل طفل يُتهم بانتهاك قانون العقوبات أن يعامل بطريقة تتفق مع رفع درجة إحساسه بكرامته.

    المادة 41: حقوق الطفل في الصكوك الأخرى
    ليس في هذه الاتفاقية ما يمس حقوق الأطفال في القوانين الدولية الأخرى.

    المادة 42: نشر الاتفاقية
    تتعهد الدول الأطراف بنشر مبادئ الاتفاقية وأحكامها بين البالغين والأطفال على السواء.

    المادة 43-54: التطبيق
    تنص هذه المواد على ضرورة تشكيل لجنة معنية بحقوق الطفل تضطلع بمهمة الإشراف على تطبيق هذه الاتفاقية.

    ملاحظة: عناوين المواد وُضعت لغاية التبسيط، وليست جزءاً من نصوص الاتفاقية

    أ.وائل جبر
    Admin

    عدد المساهمات: 21
    تاريخ التسجيل: 02/12/2010

    ملخص الحقوق من اتفاقية حقوق الطفل

    مُساهمة  أ.وائل جبر في الأحد ديسمبر 05, 2010 10:42 pm

    ملخص الحقوق من اتفاقية حقوق الطفل


    فيما يلى ملخص لاهم حقوق الطفل :
    • للأطفال الحق في البقاء مع أُسرهم، أو مع أولئك الذين يتولون رعايتهم على نحو أفضل.
    • للأطفال الحق في الحصول على غذاء كاف وماء نظيفة.
    • للأطفال الحق في التمتع بمستوى معيشة لائق.
    • للأطفال الحق في الرعاية الصحية.
    • للأطفال المعوقين الحق في رعاية وتدريب خاصَّين.
    • للأطفال الحق في اللعب.
    • للأطفال الحق في التعليم المجاني.
    • للأطفال الحق في الحفاظ على سلامتهم وفي عدم إهمالهم.
    • لا يجوز استخدام الأطفال كأيد عاملة رخيصة أو كجنود.
    • ينبغي السماح للأطفال باستخدام لغتهم ومزاولة شعائرهم الدينية وثقافتهم.
    • للأطفال الحق في التعبير عن آرائهم وفي عقد الاجتماعات للتعبير عن وجهات نظرهم.

    أ.وائل جبر
    Admin

    عدد المساهمات: 21
    تاريخ التسجيل: 02/12/2010

    بناء شبكة لتعليم حقوق الطفل

    مُساهمة  أ.وائل جبر في الأحد ديسمبر 05, 2010 10:44 pm

    بناء شبكة لتعليم حقوق الطفل

    ما الفائدة من بناء هذه الشبكة؟
    الكفاءة:
    لابد أن يكون في بلدك كثير من الأشخاص المهتمين فعلا بإدماج حقوق الطفل في المناهج التي يدرِّسونها، أو ممن يتحملون مسؤولية رسمية عن ذلك. وإذا استطعت تحديد أولئك الأشخاص، سيكون بإمكانك تبادل المعلومات والتخطيط والعمل معهم، وهو ما يوفر الكثير من الوقت والجهد.

    الضغط:
    إذا كان بلدك قد اعترف بالوثائق الدولية، كالإعلان العالمي لحقوق الإنسان، فإن المسؤولين ملزمون بالعمل من أجل تعزيز حقوق الإنسان. إن من شأن العمل ضمن شبكة أن يسهِّل إقناع المسؤولين بدعم عملك في مجال تعليم حقوق الإنسان، وذلك، مثلاً، بمنح المعلمين إجازة مدفوعة الأجر لحضور دورات تدريبية. وفي بعض البلدان قدم المسؤولون الأموال والأماكن اللازمة لعقد ورشات عمل.

    المواد:
    في بعض البلدان، مثل رومانيا وألبانيا، أعدَّت الشبكات مواد تعليم حقوق الإنسان الخاصة بها، كما قامت بترجمة مواد أجنبية وتكييفها لتتلاءم مع ظروفها. ونظَّمت هذه الشبكات، أيضاً، عمليات اختبار لهذه المواد في غرفة الصف وقامت بتوزيعها على المعلمين.
    إرشادات من شبكات أخرى: يمكن للمنظمات العامة في بلدك، والتي تناضل من أجل حقوق المرأة والأقليات والأطفال والمعوقين والجماعات الأخرى، أن تقدم المشورة استناداً إلى خبرتها.

    الاتصالات الخارجية:
    ربما يهتم المعلمون والطلاب وأعضاء الهيئات التدريسية في الجامعات وأشخاص آخرون في بلدان أخرى، بالاتصال بشبكة لتعليم حقوق الإنسان، أكثر مما يهتمون بالاتصال بأفراد أو بمدارس منفردة، وذلك لأن الاتصال عن طريق شبكة أكثر فاعلية من حيث توفير الوقت والجهد والمال.
    الحصول على الأموال: للسبب نفسه، من المرجح أن تكون الشبكة أكثر قدرة على الحصول على الأموال. كما أن الهيئات تفضل إعطاء الأموال إلى مجموعة من الأشخاص ممن لديهم القدرة على استكمال مشروع ما على إعطائها إلى فرد بعينه. وإذا كانت الشبكة تضم مجموعات من الأشخاص تعمل في جوانب مختلفة لمشروع واحد، فإنه يصبح من الممكن عندئذ القيام بمشروع مشترك وتقديم طلب مشترك للحصول على الأموال. فمثلاً، ربما تكون مجموعة من المعلمين في إحدى المدن قادرة على تنظيم دورة لتدريب المعلمين من قبل مدربين يعملون في مدينة أخرى. وفي هذه الحالة ستستفيد المجموعتان من ذلك التعاون.

    ربما تساعدك الأسئلة التالية على البدء في بناء شبكة:
    •إذا لم تكن هناك شبكة في منطقتك، فإنه يمكنك أن تبدأ العمل بأن تسأل نفسك الأسئلة التالية: هل يوجد أشخاص لديهم خبرة أو اهتمام بتعليم حقوق الإنسان في بلدك؟ من هم الأشخاص الذين تعرفهم أو الذين أَجريتَ معهم اتصالاً بالفعل؟ أين؟ وفيما يلي بعض الأفكار المتعلقة بأشخاص قد ترغب في الاتصال بهم:

    هل لديك صِلات مع المدارس؟
    - معلمون في رياض الأطفال والمدارس الابتدائية والثانوية
    - طلاب، آباء، أمهات
    - مدرسون أوائل، مدراء
    - اختصاصيون في علم النفس، باحثون اجتماعيون، معلمون، موظفون آخرون

    هل لديك صلات مع المؤسسات التعليمية؟
    - معلمون للكبار، باحثون في التعليم، أمناء مكتبات
    - أعضاء هيئات التدريس في الجامعات، مدربون للمعلمين
    هل لديك صلات مع السلطات التعليمية؟
    - واضعو السياسات، خبراء التقويم

    هل لديك صلات مع منظمات غير حكومية؟
    - في بلدك، في الإقليم، في الخارج
    (المنظمات غير الحكومية هي مجموعات من الأشخاص المتطوعين على الأغلب، ممن يعملون من أجل إحداث تغيير في مجتمعاتهم بالوسائل السلمية)

    هل لك صلات بالمجتمع المحلي ووسائل الإعلام؟
    - الإذاعة، التلفزيون، الصحف
    - الأندية الشبابية، المنظمات الدينية
    - السلطات المحلية، النقابات العمالية، المنظمات المهنية

    كيف يمكنك أن تستخدم هذه الصلات على أفضل وجه؟ ما هي أولوياتك؟ مثلاً:
    - من هم الأشخاص الذين سيحقق الاتصال بهم أكبر قدر من الفائدة؟
    - ما هو عدد الأشخاص الذين يتوفر لديك الوقت والجهد والمواد للاتصال بهم؟
    - هل من الأفضل أن تركز على تقوية الاتصالات القائمة؟
    - هل من الضروري أن تركز على الأشخاص الذين تحتاج إلى دعمهم ولكنك لم تحصل عليه بعد، مثل المسؤولين التعليميين؟

    هل من الممكن أو الضروري أن تسعى إلى حث المؤسسات التي لا تعرف فيها أحداً من المهتمين بتعليم حقوق الإنسان؟ مثلاً، في مدرسة لا تعرف أحداً فيها؟

    هل من الممكن أو الضروري أن يقوم شخص بجمع المعلومات عن مبادرات تعليم حقوق الإنسان في منطقة مركزية؟ من هو؟ كيف يقوم بذلك؟ مثلاً، يمكن أن يقوم شخص ما بحفظ المواد في غرفة خاصة في مدرسة، بحيث تكون تلك المواد متاحة للجميع في الشبكة.



      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 17, 2014 11:22 pm